أولياء الله وأولياء الشيـطان

مؤلف: د. سفر عبد الرحمن الحوالي

الولاية تشمل الحب والنصرة، والتوفيق والهداية، ولا تكون إلا لأهل الإيمان: ﴿ اللَّهُ وَلِيُّ الَّذِينَ آمَنُوا يُخْرِجُهُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ ﴾ [البقرة: 257] ولا يصح أبدًا أن يكون أهل الكفر والمضادة لله، ولا أهل الجهل به من أهل الضلال والشطط: أولياء له.