الشيوعية بين الانهيار والتجديد

مؤلف: د. سفر عبد الرحمن الحوالي

إن الكلام عن الشيوعية هو من الأهمية بمكان؛ إذ لا ينبغي للأمة المسلمة وللشباب المسلم وللدعاة أمثالكم أن يظلوا بمعزلٍ عن أحداث كبرى تموج في العالم شرقًا وغربًا، وتحدد لأجلها مصائر أمم وشعوب، ولا بد أن يظهر أثرها على مصير الأمة الإسلامية التي يهمنا جميعًا أمرها وشأنها. إن موضوع الشيوعية هو موضوع الساعة، والكل في العالم يتحدث عن هذه الثورة القائمة الآن في الاتحاد السوفييتي، وأوروبا الشرقية عامة، كل يأخذها من منحاه واتجاهه ومنزعه الفكري.